تخطى إلى المحتوى

حل درس الشبكة المعلوماتية للصف السادس

  • بواسطة

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

هذا حل درس الشبكة المعلوماتية

ص65

1. أنسب عنوان: الشبكة العالمية سلاح ذو حدين.
2. تترك للمتعلمين حرية تبني الرأي الذَّي يميلون إليه، مع ضرورة توضيح وجهة نظرهم وتأكيدها بالأدلة والحجج.
أنمي معجمي
1. الضد: ضيق – قليلة أو نادرة – نعمة – مخالطة
2. التسويق: البيع والشراء
يتعدى: يتجاوز
اختراق: دخولها خلسة.
يعكف: يقبل عليها.

ص 66

أثري لغتي
الجمع: قِمَم – ذَِمم – هِمَم – أَمم
المصطلحات العربية
الحاسوب – الهاتف – التقنية – البريد الإلكتروني – البرّاق

الفيروسات: هِيَ برامج إلكترونية مستقلة تصمم من قبل مبرمجين أو هواة بهدف السيطرة على أجهزة الحاسوب الأخرى أو تخريبها، بحيث يصيب الملفات
التشغيلية الموجودة في الجهاز المستهدف، فيحذف الملفات ويعبث بنظام التشغيل.
وقد سميت بالفيروسات حيث تشبه الفيروسات البيولوجية في الجسم البشري فهِيَ تحتاج دائماً إلى ملف عائل تعيش متسترة فيه، كما أنّها تستطيع أن
تنسخ نفسها بمجرد تشغيل البرنامج المصاب.

ص67

أحلّل
أجيب شفويًّا:
1. تضع شبكة المعلومات بين أيدينا العالم كله: أخباره السارة والمحزنة، وما فيه من اكتشافات واختراعات، وعادات ودراسات، وصور ومقتطفات من كل علم وفن وأدب.

2. فوائد الانترنت في المجالات الآتية:
– التعليم: وفرت الجهد والوقت للبحث العلمي في مختلف العلوم، وخففت من عبء حمل أعداد من الكتب، وفتحت مجال التعلم عن بعد،أسهمت في إبداع وسائل التعلم وأنشطته.

– التجارة: سهلت عمليات العرض والتسويق للسلع وإجراءات البيع والشراء في وقت قصير.

– التواصل: تبادل المراسلات في ثوان معدودة، تعرف ثقافات الشعوب، وتجارب المبدعين ، ونشر الأفكار والمبادئ.

الموقف الإيجابي:
الرأي: الشبكة المعلوماتية نعمة لها حسنات كثيرة.
الحجج: – سهلت الوصول إلى العلوم المختلفة.
– أصبح العالم المترامي الأطراف كأنه قرية صغيرة.
– حقّقت أرباحا كثيرة في مجالات التجارة والصناعة.

الموقف السلبي:
الرأي: الشبكة المعلوماتية نقمة فاقت مضارها حسناتها.
الحجج: – تسببت في خسائر مادية ومعنوية كثيرة.
– إدمان الشباب علﯩها وتضييع أوقاتهم في أمور تافهة وضارة.
– الاعتداء على حقوق الآخرين وخصوصياتهم.

ص68

أعمق فهمي
1. الضوابط : القواعد الملزمة التي يقف الإنسان عند حدودها.
الرقيب الداخلي: هو الضمير الواعي الذَّي يعين صاحبه على تمييز الأمور حسنها من سيئها.

2. يدعو المقال في عبارة (لا نحرم أنفسنا المنفعة) إلى الاستفادة من الشبكة المعلوماتية فيما ينفع حياتنا بمجالاتها المختلفة: العلوم والتجارة

والترفيه والتواصل مع الناس.
يدعو المقال في عبارة (لا نوقعها في المهلكة) إلى تجنّب الاستخدام الخاطئ للشبكة المعلوماتية بما يضيع أوقاتنا أو يسبب لنا خسائر مادية ومعنوية مختلفة.

لقراءة ردود و اجابات الأعضاء على هذا الموضوع اضغط هناسبحان الله و بحمده

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.